صفحة جوجل بلس

الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي مصر

مصر بتعتبر أكبر سوق استهلاكي و ابداعي في الشرق الأوسط بيألف و يبتكر ... وخاصة في موضوع الدورات التعليمية و الكورسات و الحاجات دي ، كل شوية تلاقي واحد و الا مجموعة مأجرين شقة أو أي مكان دور أو دورين ، و علق يافطة ع الباب و الشباك و كتب المعهد الفلاني و الأكاديمية الفلانية و شهادات معتمدة من و من و من .... وتسمع بقى أسماء شهادات تخض و أسماء اعتمادات متتفهمش ، و كله طبعاً فهلوة ... عشان كدة تلاقي المواطن المصري أكتر مواطن مضحوك عليه و من نفسه مش من غريب ، و تلاقي أي سيرة ذاتية مقدمها

المصري بتفرق عن عن أي سيرة ذاتية مقدمها أي جنسية تانية لنفس المهنة بقائمة الدورات و الكورسات و الشهادات اللي واخدها طيب امكتى لحقت تاخد كل دا وتدرس كل دا ،،، تلاقي الإجابة غالباً إن اكبر دورس اخده مدته شهرين و اسم هيئة مجهول الهوية و اعتمادات زائفة ....


عشان كدة مجتمعنا المصري يعتبر هو أكبر مجتمع محتاج لمكان موثوق منه بالذات في التخصصات الشائعة زي الإدارة و المحاسبة و علم النفس و التخصصات الأخرى المشابهة ، مكان معتمد و على مستوى عالي بيقدم محتوى علمي ومعرفي راقي و بطريقة حديثة ومعاصرة و يحصل في النهاية على شهادة معتمدة و مصادقة باعتمادات و مصادقات قوية ذات قيمة .  و لأن أنا من اللي اتحطوا في مشاكل كتيرة بسبب الموضوع دا قررت أدور على فرصة لمنحة أو بعثة للدراسة بالخارج ، و بالصدفة قرأت عن منحة من البورد البريطاني للمحترفين ، و بدأت أدور و أدور لحد ما وصلت لهيئة تعليمية بريطانية اسمها الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي بتنفذ برامج البورد البريطاني الدراسية و المهنية بصفتها الوكيل الحصري في الوطن العربي . دخلت على الموقع الحقيقة و جالي انبهار ، اتفاجئت بكم البرامج الدراسية و التخصصات الرائعة المقدمة في تخصصات كتير أوي مهمة . وخفت وجالي نوع من الهيبة لما اطلعت على صفحات الأكاديمية اللي مكتوب فيها اللوائح و الشروط و الأسئلة الشائعة و نظام الدراسة و التفاصيل التانية ، و بالتالي قررت اني مش قد الموضوع دا فقررت انسحب أحسن لي . و بالصفة عيني وقعت على تعليق مكتوب على آخر الصفحة من طالب اتخرج بيشكر في الأكاديمية ، و فضلت أقلب في التعليقات الموجودة و ادور على النت عن مواضيع تخص الأكاديمية فلقيت ان لها طبقة عريضة من المحبين و المعجبين و الأصدقاء و الطلاب و الخريجين و أنا معرفش! شعرت بنوع من الغيرة و حسيت اني لازم ابقى واحد منهم ، و بدأت أدور على البرنامج اللي يناسبني اكتر من البرامج اللي معروضة على الموقع الرسمي للأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي .


بالفعل اخترت ماجستير المحاسبة الإدارية و سميت بالله وسجلت فيه ، و كل ما كان التسجيل بيمشي خطوة لقدام كنت بحس بحاجتين عكس بعض ، فرحة كبيرة وسعادة لأني هاحصل على شهادة كنت بحلم بيها من زمان ، و خوف و توتر من الفشل . لأن دي كانت أول مرة أدرس بنظام التعليم عن بعد. معرفش اذا كنت هنجح والا لأ .  و استمتعت أوي بطريقة الدراسة ، لأني كنت بادرس في الوقت المتاح عندي من غير ما أكون مضغوط أو مضطر اني اتفرغ مخصوص عشان احضر محاضرة و اذاكر . بقيت في شغلي عادي وبذاكر لما ارجع البيت و ارتاح و براحتي ، وكنت بكدة بقدر أحصل اكبر كم من المعلومات في أقل وقت لأني مكنتشببقى بذاكر و انا مضطر . كنت بذاكر وانا رايق و مركز و متفرغ تماماً . ومن مقرر لمقرر لقيت ان البرنامج كله بيكمل بعضه ، كل المقررات الدراسية مكملة لبعض ، وكلها حديثة وعصرية وكلها خبرات ومهارات مميزة جداً صعب حد يحصل عليها بسهولة . امثلة واقعية رائعة ، يعني ككل برنامج متكامل بمعنى الكلمة . رغم بساطته وعدم تعقيده اللي متعودين عليه في التعليم المصري. فعلاً الشموخ لكم ولي كوني واحد منكم ؛ فمن ينشر العلم ينشر رسالة السماء ، وينشر ما تتباهى به الأمم المتحضرة، وما يعتز به كل صاحب عقل لبيب رشيد... و أكثر ما جعلني أبكي فرحاً و أشعر بحلاوة النجاح والتفوق والتميز هو حصولي على طرد فيه شهاداتي المعتمدة المصادقة ووقت تسلمي لها كنت فعلاً أسعد إنسان على وجه الأرض ، و تاني يوم فوراً روحت لإدارة المالية في الشركة وفرجت شهادتي لكل زملائي ، ورفعتها لقسم شئون العاملين عشان أحصل على ترقية خاصة ، و الحمد لله حصلت على ترقية خاصة و بقيت مدير قسم المحاسبة الإدارية بفضل الله تعالى ، يعني ما كنتش أتوقع اني انسى حلمي بالسفر و العمل في الخليج قبل كدة الا بعد ما تغيرت حياتي بالشكل دابفضل الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي بعد الله تعالى عز وجل . و أحب ألخص لكم أهم مميزات الدراسة في الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي بالذات في مصر للطالب المصري . تواضع تكاليف التسجيل وامكانية تسديد الرسوم على أقساط ممتدة بطول المدة الدراسية، إمكانية الدراسة باللغة العربية، التواصل التفاعلي المستمر مع الطلاب ، العدالة و الموضوعية في التقييم العلمي مش زي في مصر بالوساطة و قريب الدكتور فلان هو اللي يطلع الأول ويتعين معيد. دعم مهارات الدراسة باللغة الإنجليزية، التعاون مع أرقي هيئات التعليم العالي في المملكة المتحدة، تلبية متطلبات سوق العمل، و الأهم بقى هو غنك بتحصل على شهادةبأعلى مستوى من الاعتماد الدولي.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد